صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 14

المشاهدات : 1238 الردود: 13 الموضوع: فلسفة الذات

  1. #1
    حرف لا ينضب
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    Array
    المشاركات
    986

    افتراضي فلسفة الذات

    سبق أن تغلغلت في جوانب النفس الإنسانية من خلال موضوعين سابقين في هذا المنتدى هما ( ازدواجية الذات ) و ( أعداء ) .

    وعندما يغوص الإنسان في اكتشاف ذاته يرى بديع خلق الله في هذه التركيبة النفسية العجيبة

    والالتفات دائماً إلى هذه النفس يورث المرء حقائق مهمة عن ذاته كانت مخبوءة تحت ركام الماديات والغفلة والهوى والتعصب ( وأدواء النفوس كثيرة )

    إن فلسفة الإسلام لهذه الذات مبني على تكريم الله لهذه النفس والرفع من شأنها وتسخير كل الموجودات لها ( الاستخلاف )


    وتعددت فلسفة الأديان والمذاهب لهذه الذات ما بين موغل في تحقيرها وذمها وانتقاصها وبين من منحها خصائص الألوهية .


    أهم قضية في فلسفة الذات هو إلى أي درجة نعي ذواتنا ومن ثم نستطيع تقييمها التقييم الصحيح


    إن أصدق شخص يعرف ذاتك هو أنت ( بل الإنسان على نفسه بصيرة ) ولذا بمقدار صدق تحليلك لذاتك تكون النتيجة إيجابية وإن خلطت خلط عليك


    مهما حاولنا التصنع بإظهار الجميل على قبح ذواتنا من داخلها فإننا نسحب من رصيد المصداقية مع ذواتنا حتى نصل إلى مرحلة الإفلاس الأخلاقي .


    فلسفة الذات تقوم على إحياء الضمير وإيقاظه وألا نصرع يوماً أمام فاجعة موت الضمير


    فلسفة الذات تقوم على حماية المبادئ في زمن تفتيت المبادئ وسد الفجوة قدر المستطاع بين المبدأ والسلوك


    فلسفة الذات تقوم على ضبط الذات فعلاً وردة فعل .


    فلسفة الذات تقوم على التوازن في حياتنا كلها .


    لقد غصت بما فيه الكفاية وأخاف على نفسي الغرق فمن لديه طول نفس فليتابع


    أخيراً من لم يفهم ذاته لم ولن يفهم الآخرين




    إن الرائد لا يكذب أهله

  2. #2
    هطول فِكرْ
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    Array
    المشاركات
    684

    افتراضي

    مبدع بالحيل إستاذنا
    كذلك ......عندما يرى الإنسان ذاته فوق الجميع
    بُفقدها هيبتها وقيمتها عند الآخرين
    ولاتصعر خدك للناس ولاتمشي في الأرض مرحا وغيرها من الإسقاطات على الذات
    شكرا



  3. #3
    اداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    Array
    المشاركات
    3,106

    افتراضي

    البحث عن الذات
    احمد مطر


    - أيها العصفور الجميل.. أريد أن أصدح بالغناء مثلك، وأن أتنقّل بحرية مثلك.

    قال العصفور:
    -لكي تفعل كل هذا، ينبغي أن تكون عصفوراً مثلي.. أأنت عصفور ؟
    - لا أدري.. ما رأيك أنت ؟
    -إني أراك مخلوقاً مختلفاً . حاول أن تغني وأن تتنقل على طريقة جنسك .
    - وما هو جنسي ؟
    - إذا كنت لا تعرف ما جنسك ، فأنت، بلا ريب، حمار .

    ***

    - أيها الحمار الطيب.. أريد أن ا نهق بحرية مثلك، وأن أتنقّل دون هوية أو جواز سفر، مثلك .
    قال الحمار:
    - لكي تفعل هذا.. يجب أن تكون حماراً مثلي . هل أنت حمار ؟
    - ماذا تعتقد ؟
    - قل عني حماراً يا ولدي، لكن صدّقني.. هيئتك لا تدلُّ على أنك حمار .
    - فماذا أكون ؟
    - إذا كنت لا تعرف ماذا تكون..فأنت أكثر حمورية مني ! لعلك بغل .

    ***

    - أيها البغل الصنديد.. أريد أن أكون قوياً مثلك، لكي أستطيع أن أتحمّل كل هذا القهر،
    وأريد أن أكون بليداً مثلك، لكي لا أتألم ممّا أراه في هذا الوطن .
    قال البغل:
    - كُـنْ.. مَن يمنعك؟
    - تمنعني ذ لَّتي وشدّة طاعتي .
    - إذن أنت لست بغلاً .
    - وماذا أكون ؟
    - أعتقد أنك كلب .

    ***

    - أيها الكلب الهُمام..أريد أن ا طلق عقيرتي بالنباح مثلك، وأن اعقر مَن يُغضبني مثلك .
    - هل أنت كلب ؟
    - لا أدري..طول عمري أسمع المسئولين ينادونني بهذا الاسم، لكنني لا أستطيع النباح أو العقر .
    - لماذا لا تستطيع ؟
    - لا أملك الشجاعة لذلك..إنهم هم الذين يبادرون إلى عقري دائماً .
    - ما دمت لا تملك الشجاعة فأنت لست كلباً .
    - إذَن فماذا أكون ؟
    - هذا ليس شغلي..إ عرف نفسك بنفسك..قم وابحث عن ذاتك .
    - بحثت كثيراً دون جدوى .
    - ما دمتَ تافهاً إلى هذا الحد..فلا بُدَّ أنك من جنس زَبَد البحر .

    ***

    - أيُّها البحر العظيم.. إنني تافه إلى هذا الحد.. إنفِني من هذه الأرض أيها البحر العظيم .
    إحملني فوق ظهرك واقذفني بعيداً كما تقذف الزَّبَد .
    قال البحر:
    - أأنت زَبَد؟
    - لا أدري.. ماذا تعتقد ؟
    - لحظةً واحدة.. دعني أبسط موجتي لكي أستطيع أن أراك في مرآتها.. هـه..حسناً، أدنُ قليلاً .
    أوووه.. اللعنة.. أنت مواطن عربي!
    - وما العمل؟
    - تسألني ما العمل؟! أنت إذن مواطن عربي جداً. بصراحة.. لو كنت مكانك لانتحرت .
    - إبلعني، إذن، أيها البحر العظيم .
    - آسف.. لا أستطيع هضم مواطن مثلك .
    - كيف أنتحر إذن؟
    - أسهل طريقة هي أن تضع إصبعك في مجرى الكهرباء .
    - ليس في بيتي كهرباء.
    - ألقِ بنفسك من فوق بيتك.
    - وهل أموت إذا ألقيت بنفسي من فوق الرصيف؟!
    - مشرَّد إلى هذه الدرجة؟! لماذا لا تشنق نفسك؟
    - ومن يعطيني ثمن الحبل؟
    - لا تملك حتى حبلاً ؟ أخنق نفسك بثيابك.
    - ألا تراني عارياً أيها البحر العظيم؟!
    - إسمع.. لم تبقَ إلاّ طريقة واحدة . إنها طريقة مجانية وسهلة، لكنها ستجعل انتحارك مُدويّاً .
    - أرجوك أيها البحر العظيم.. قل لي بسرعة.. ما هي هذه الطريقة؟
    - إبقَ حَيّـا!



  4. #4
    حمامه حُرّه
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    أسيرة عمق ٍ مجهول
    الوظيفة
    أراقب عينيه!
    الاهتمام
    الاختباء!
    Array
    المشاركات
    1,671

    افتراضي

    أرى جفافا هنا ..أهذا يعني ..أننا لانعرف ذواتنا كما يجب ؟؟


    لي عوده أيها التوجه الصحيح أن شاء الله

    يجب أن تعلم ذاتي ..أنني أعرفها


  5. #5
    حرف لا ينضب
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    Array
    المشاركات
    986

    افتراضي



    أخي العزيز المشارق

    من رأى نفسه فوق الناس سقط من أعين الناس

    وخير ما يستدل به كتاب الله ولكن !!


    إن الرائد لا يكذب أهله

  6. #6
    حرف لا ينضب
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    Array
    المشاركات
    986

    افتراضي


    أخي القدير / كعبي فاهم

    نص يحكي عين الحقيقة في البحث عن الذات في عالم غريب

    وإن كنت من عشاق أحمد مطر إلا أن بضاعته غير رائجة في هذا المنتدى !



    إن الرائد لا يكذب أهله

  7. #7
    حرف لا ينضب
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    Array
    المشاركات
    986

    افتراضي




    أختي الفاضلة / الكلمة المختلفة

    ( وهو الذي ينزل الغيث من بعد ما قنطوا )



    إن الرائد لا يكذب أهله

  8. #8
    حمامه حُرّه
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    أسيرة عمق ٍ مجهول
    الوظيفة
    أراقب عينيه!
    الاهتمام
    الاختباء!
    Array
    المشاركات
    1,671

    افتراضي

    سمعت ذات مرة ..أن الإنسان لايرى في الشخص المقابل له إلا ماهو موجود فيه ...
    بمعنى .. حين أرى الجوانب السيئة في شخص ما فلأنني أعرف هذه الجوانب جيدا ..
    كيف أعرفها ؟؟
    هذا لأنها موجودة فيني ..!!
    ومن ناحية أخرى حين يأتي نفس الشخص ... ولكنني لاأسرد سوى حسناته وفضائله ..فلأنني لاأحمل جانبا سيئا فيني ولانه انعكاس البياض بداخلي
    أو لأنني أقصي هذا الجانب لأنه جانب غير نشط في شخصيتي ..!
    هكذا بكل بساطة ..
    فأنا حين أرى أنسان ملتوي ..كيف عرفت بالتوائه ؟؟
    فهذا أيضا لأنني ملتوي .. لذلك فهمت هذا الجانب ..وحين أقول فلانه هذه عيانة ..فلأنني لاأفكر سوى بالعين ..والخوف منها
    وقد جربت هذا الأمر فوجدته صحيحا وإن لم يكن مضطردا لدى البعض ..لوجود أسباب وحوادث تبعده قليلا عن هذا المعنى ولكنها لاتذهب بعيدا ..
    هذا هو قالب الذات ..
    ماسبق وقلته ..كله يصب في نهر واحد ..وهو معرفة الذات ..فالإنسان كله خفايا واسرار وكل يوم تكتشف أنك شخص جديد ...ذو توجه ٍ جديد
    فأنا لو عرفت ذاتي كما يجب فإنني سأتطور في مناحي الحياة كما يجب
    ماديا كان أو معنويا ..
    ولعل السياق المعنوي يطغي فيصوغ لنا المادة التي نريد
    حين أعرف نفسي كما يجب فحتما ولاريب سأعرف كيف أجذب الآخر إلى صفي .. بطريقة جميلة ...فتصفو الحياة من حولي
    سأعرف طاقاتي فلاأتقدم لما لايصلح لي ولاأتأخر عما أنا له أهل ..
    بمعنى ..معرفة الذات تعني اقتناص الفرص .. تعني تحديد مكانتي بين أقراني ومنافسيّ
    الذات لو تعلمون هو جوهر الحياة ..معرفتها يعني الاستقرار والثقة والإحساس بفائدة الوجود
    والشفافية !
    الذات مخلوق رباني ...أنعم الله به علينا ...فمنا من يضيعه ..لاتباعه ذوات الأخرين والانبهار بهم ونسي أنه لو عرف ذاته لعرف كنوزا كثيرة ...وجواهر عديدة
    ومنا من يصقله كل يوم فيظل يبهر الناس ولايعلمون لم هو مبهر لهذا الحد ؟
    أنت ذاتك تعكس تصور الناس حولك ..فأنت مرآه وهم مرآة مرآتك يُرونك مابداخلك
    فإن غضبت فعد لنفسك فاصقلها ...وإن رضيت فعد لربك فاشكره, ولنفسك فهب لها دفعة امتنان لأنها شرفتك أمام الناس
    بهذه الذات القيّمة ستتجنب الإصابة بكدمات في وجه حياتك ..وصدمات في صدراعتدادك بنفسك ..
    بقدر ماتكرم ذاتك ..بقدر مايكرمك الناس ..بل وحتى الجماد!!
    ولن أنسى أن الآباء هم من يصقلون ذوات أطفالهم لتكبر شيئا فشيئا لتكون ثمرة نظيفة مشذبة .. تظهر لامعة في مجتمعاتنا ..وهم من يدفنونها بسوء التربية وحمل نفوس أطفالهم محمل الجدّ
    فهمنا لذواتنا يجعلنا أكبر بكثير في البصيرة أصغر بكثير في السن
    شكرا لك أخي التوجه ..أثرت تفكيري المبتديء ..وجعلتنا نعود لنسأل عن ذواتنا .. بعدما أرهقتنا الحياة ... ويكفي الإنسان إياما ...وعدة مواقف لينسى ذاته !
    شكرا لتوجيهك ...شكرا لتوجهك الرائع ....أتمنى أن تكون إضافتي ..قد ارتقت لوفير سيل قلمك الجميل
    دمت بخير أيها القلم الذي أحترم


    " ماجدوى أن أضع نفسي كـ (أو) بين جملة (أكون ولاأكون) ...

    نحن نحتاج فقط أن (نكون)
    ..."


    الأحلام التي لم تتحقق هي الخطر القادم.

    "الكلمة المختلفة"

  9. #9
    بريق حروفْ
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    صدرِيدْ لـآ جدة ولـآ مصر حولٍك
    الوظيفة
    امي ربة بيت ...**...
    الاهتمام
    متفرقات
    السيرة
    سـأبقى بقلبي .بحبهـ ..بطهـآرتهـ..بنقآئه..رآقيــــه ..ولن التفتت لكل مايعكر صفــــــوه..
    Array
    المشاركات
    2,478

    افتراضي

    [align=center][tabletext="width:70%;background-image:url('http://www.kaab-baniamr.com/backgrounds/7.gif');"][cell="filter:;"][align=center] بالعلم والتأمل والوقوف مع الحق نعرف ذواتنا
    ونرتقي بها ولكي نسموبذواتنا او نفوسنا يجب ان نترفع عن كل ماهو تافه
    ونتغافل عن كثير من حظوظ النفس وكيد الشيطان
    وجهاد النفس واجب شرعاً وكثيرا ما نسمع (احترم نفسك)
    وهذا شيء صحيح عندما تحترمها اي انك تقدرها فلا توردها المهالك ولا المعاصي
    لاوتسيء الى احد فتحفظها فتكون عزيزاً مرتاح الضمير وتكون عزيزاً لانك لم تجبر نفسك
    على الاعتذار من الاخرين او تعيش عقدة الذنب او تتجبر فلا ترى الخطأ كذلك.

    توجه سديدا بأذن الله.[/align]
    [/cell][/tabletext][/align]


    يارب اسأللك التقى

    في كل حالي و الرضا

    والستر عما تعلمُ
    والعفو عما قد مضى

    (يارب أذقني برد عفوك )


  10. #10
    المشرف العام
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    in the middle of nowhere
    Array
    المشاركات
    5,224

    افتراضي



    اعترف اخي التوجه..باني لم اصل لمرحلة مناقشة مثل هذه المواضيع

    ولكن من باب التمرد ساحاول..

    -لعل التعامل مع مع ذاته من اخطر الامور التي قد تهوي بالانسان وهو لايدري الى متاهات لايحسب حسابها

    من انا...ماذا اريد...كيف اطور ذاتي..كيف احققها ...كيف اقدم ماعندي للاخرين تصويرا لذاتي...وكيف اتعامل مع الناس

    -هل ما اقدمه يمثلني...او اني اتعامل بتقمص ذات غيري...

    اعتقد من خلال المجتمع الذي اعيش فيه ان الجميع يحاول تحقيق ما يرضي ذاته عن طريق اعطاء صورة غير صحيحة

    لتجميل ذاته امام الاخرين وليس تجميل ذاته فعليا.. لقد اشغلنا انفسنا بالتجميل

    طريق اسهل...يؤدي ولو وقتيا نفس المفعول امام الناس ويبقى يلعن ذاته بينه وبين نفسه...

    اعتقد ان النفاق الداخلى الذي يعيشه الشخص هو المشكلة التي يجب ان تعالج...لدى البعض

    عندما يصبح رقم مميز للجوال.... هو الطريقة لتقييم نفسك امام الناس... هذه مصيبة

    -نقطة اخرى قاتلة...يعتبرها البعض تضحية...وهي ليست كذلك

    وهي الاغراق في تجاهل الذات... قد تضحي وقد تنسى حقوقك لاجل غيرك وتبقى متيقضا لذاتك ومحققا لها



    -لقد جنت دورات تطوير الذات التي انتشرت في الاونه الاخيرة على عدد ليس بالقليل..من التائهين

    عندما تحاول ان تدخل جاهل للتعرف على مجاهل ذاته...فبالتاكيد سيتوه...


    ارجو ان اكون ادندن حول الموضوع

    شكرا لك اخي التوجه












    alamri@



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الأعضاء الذين قرأو هذا الموضوع : 0

لا يوجد لديك تصريح لمشاهدة قائمة اسماء الأعضاء.

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •