النتائج 1 إلى 8 من 8

المشاهدات : 633 الردود: 7 الموضوع: تراويح(2) - 11 - سر إعجاز القرآن.....!!

  1. #1

    افتراضي تراويح(2) - 11 - سر إعجاز القرآن.....!!


    سـرّ إعجاز القرآن الكريم

    نحن- المسلمين- نعلم أن القرآن الكريم هو معجزة الرسول
    - صلّى الله عليه وسلم- الكبرى!

    وقد شرّق العلماءُ وغرّبوا محاولين الوصول إلى

    سر ذلك الإعجاز! ولا سيّما أنه نزل بلغة العرب ذات البيان

    والفصاحة التي لا يجاريها فيهما لغة أخرى! وكانت قريش

    تبزُّ غيرها من قبائل العرب فصاحة وبيانا؛ شعراً ونثراً !

    وعندما نزل القرآن بلغة العرب ازدادت فصاحةً وبلاغــةً

    فالمتكلم هومنْ خلقها ؛- سبحانه - وخلق متحدثيها؛ فمن باب أولى

    أن يصبح القرآن المرجعَ الأولَ لكل من أراد البيان والفصاحة! !

    ولذا تحدى الله العربَ أن يأتوا بعشر سور مثل القرآن! بل سورة!
    بل آية واحدة!!

    ولو استعرضنا الأدبَ العربيَّ شعراً ونثراً ولا سيما قبل

    نزول القرآن لوجدناه في أعلى درجات الفصاحة والبيان

    وكان المصدرَ الرئيسَ للنقد! وليس النابغةُ الذبياني مناببعيد

    عندما كان يحكم بين الشعراء في عكاظ! متخذاً من الفصاحة

    والبلاغة معايير لنقده! وهكذا...

    وعندما نزل القرآن صارهو المصدرَ للفصاحة والبلاغة !

    ومن هنا قال كثير من العلماء : إن سر إعجاز القرآن يعود

    إلى بلاغته !التي أعيت الفصحاء و البلغاء!

    ولو استعرضنا بعض الآيات وما حوته من البلاغة لوجدنا

    الفارقَ الكبيرَ بين ما سطره علماءُ اللغةِ والبلاغةِ والنحوِ

    وبين كلام الله –عزّ وجلّ ! رغم أن اللغة واحدة! وإليكم بعضَ
    الأمثلة:
    قال تعالى: { فأما الذين اسودّت وجوههم أكفرتم بعد إيمانكم }

    إذا تأملنا وجدنا أن سياق الآية (إخبار) عن الغائب؛ ثم انتقل إلى

    (الإنشاء) مخاطباً؛ في قوله: أكفرتم بعد إيمانكم!! وهذا الانتقال

    مع الوفاء بالمعنى؛ لا نستطيعه نحن – البشرَ -!!

    ولكي نفهم ذلك لابد لنا من تقدير؛ إذْ أن بين قوله:.. وجوههم

    وقوله : أكفرتم شيئاً ما غير ظاهر لنا يربط بين الغَيبة والخطاب

    تقديره و الله أعلم:فأما الذين اسودت وجوههم (فيُقال )لهم :أكفرتم؟!

    لاحظوا أن المعنى قد اتضح تماماً!!
    لكن لتعلموا- حفظكم الله- أنه لا حذف في الآية حقيقةً! وإنما

    ذاك حذفٌ تقديريٌّ نتمم به نقص فهمنا لورود الآية بتلك الصورة
    حتى نفهمها ثم نرجع عنه!
    ألاحظتم الفرق الشاسعَ بين مالدينا من بلاغة وبين بلاغة

    الله – سبحانه – ؟! فقد أورد الآية بتلك الصورة دون الحاجة إلى

    التقدير ( الذي يشبه السلم الذي نستعمله ثم نركنه)!!!!

    إن اختيارَ الكلمةَ إلى جانب أختها الكلمة لتؤديا معنى ممتازاً

    لايعتريه ضعفٌ ولا نقصٌ؛ هو كلامُ الله! ولذا كان التحدي!

    إليكم مثالاً آخرَ :

    ما ورد في سورة يوسف في قوله تعالى: {... فأرسـلون يوسفُ

    أيُّها الصّدّيق...}!
    لاحظوا قوله): فأرسلون) وبعدها مباشرةً( يوسفُ ....)!!

    إذِ المعنى( فأرسَلوني إلى يوسفَ لأقص عليه الرؤيا؛ فأتاه

    وقال له : يوسفُ...)!!
    لقد أورد الله الآية بتلك الصيغة البليغة منتقلاً من أسلوب

    الأمر إلى النداء لتؤديَ معنًى بليغاً دون التقدير الذي لجأنا

    إليه كي نفهم المعنى! لآننا بشر نقدر لنتعلّمَ ! ولذا لا نستطيع

    الإتيان بآية!!

    * قال تعالى: { ناقةَ الله وسقيــاها)

    لاحظوا كيف جمع الله التحذيرَ والإغراءَ في آية واحدة!!

    إذِ المعنى: احْذروا ناقة الله؛ والزموا سقياها!! وهذا مالا يستطيعه
    إلاهو – سبحانه!

    * قال تعالى : { واسأل القريةَ التي كنا فيها والعيرَ ...} الآية

    فالقرية مكان للسكنى! والعير :المطايا من الإبل و الخيل والحمير وغيرها!

    ومع ذلك وُجّه السؤال إليهما!! وكان المعنى واضحاً بليغاً!

    بينما نحن –البشرَ- لابد كي نتعلم و نعيَ المعنى الذي أوْرِدتْ الآية

    من أجله- لابد من التقدير! فنقول : اسأل أصحاب القرية؛ و

    أصحاب العير! والقرآن مملوءٌ بمثل تلك الصور البلاغية.

    ولا غروَ أن السر الأكبر في إعجاز القرآن يعود إلى بلاغته!

    وإلاّ فهل يُعقل ألاّ يستطيع علماء اللغة والبلاغة على مر العصور

    الإتيان بجملة بليغة تماثل آيةً؟! لولا بلاغة كلام الله- سبحانه!!!
    أؤكّد مرةً أخرى أنه لاحذفَ في القرآن؛ فقد نزل كاملاً تاماً!
    وهذه أمثلة قليلة من آلاف الأمثلة التي يحويها كتاب الله- سبحانه

    وقد لاحظتُ كثيراً ممن يتعرضون لذلك (الحذف) دون الإشارة
    إليه بكلمة (تقديرا)!
    *لقد اجتهدتُ في تراويح هذه الليلة ؛ وعزائي إن حصل تقصير

    أنني شحذتُ ذهني فأسعفني بذلك؛ فإن أصبتُ فالحمد لله؛ وإن
    أخطأتُ فأستغفرُ الله. والله أعلم.

    وصلِّ اللهمّ وسلم وبارك على نبينا محمدٍ وعلى آله وصحبه
    أجمعين


  2. #2
    اداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    Array
    المشاركات
    2,418

    افتراضي رد: تراويح(2) - 11 - سر إعجاز القرآن.....!!

    بارك الله فيك أخي أبو حسام على هذا الموضوع الشيق ...
    يصعب التداخل معك فيه لحبكة الصياغة والمعلومة الواضحة ...
    لك الشكر بعد أن كان لك الفضل بعد الله في أن اهتم الكثيرين بتحسين مفرداتهم اللغوية ...


    التعديل الأخير تم بواسطة السفير ; 08-11-2011 الساعة 03:17 AM
    .................................................. ..........................................

  3. #3
    حرف لا ينضب
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    Array
    المشاركات
    986

    افتراضي رد: تراويح(2) - 11 - سر إعجاز القرآن.....!!



    شكر الله لك أباحسام

    لقد حلقت بنا بعيداً في سر من أسرار هذه المعجزة الخالدة

    تجعل الإنسان وهو يقرأ يتمعن ويتدبر في آيات هذا القرآن العظيم

    نهتم كثيراً بسرعة القراءة على حساب التدبر




    القرآن حياة القلوب



    .


    إن الرائد لا يكذب أهله

  4. #4
    هطول فِكرْ
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    Array
    المشاركات
    684

    افتراضي رد: تراويح(2) - 11 - سر إعجاز القرآن.....!!

    شكراً اباحسام على هذا الموضوع الذي يغيب عنا فهمه أو حتى التساؤل حوله
    دائماً كنت اقرأ عن بلاغة القرآن وهي حقيقة ولكن ليس لدي القدرة على فهم
    هذه البلاغة بالصورة التي شرحتها لنا فلك الشكر والتقدير وجزيل الآجر .

    اذا بدأت بتقييم الناس, فانك لن تجد الوقت لتحبهم

  5. #5
    اداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    Array
    المشاركات
    7,457

    افتراضي رد: تراويح(2) - 11 - سر إعجاز القرآن.....!!

    الذين يقدرون استنباط الفصاحة والبلاغة والبيان ..
    هم أؤلئك الذين قد آتاهم الله فضلاً من العلم واليقين .
    ويتجوفون المعاني القرآنية بسبقهم اللغوي إلى مدركاته من الوهلة الأولى لقراته .

    هنيئاً لك بذلك أبا حسام .. وأمدك الله نوراً وفهماً ودراية .
    تحياتي الجليلة لك .. ولمعلمنا التوجه أن أخرج ما وراء الستار .


  6. #6
    vBulletin init_startup حرفْ مُلفْت
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    Array
    المشاركات
    261

    افتراضي رد: تراويح(2) - 11 - سر إعجاز القرآن.....!!

    بارك الله فيك أبا حسام على هذا الطرح الذي لايجيده إلا من كان متعمقآ في اللغة العربية وهذا من الإعجاز الرباني في القرآن اللهم فقهنا فيه[align=justify][/align]


  7. #7
    vBulletin init_startup حرفْ مُلفْت
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الدولة
    بلد الايمان
    الوظيفة
    معلم
    الاهتمام
    القراءة والرحلات
    السيرة
    امشي صح يحتار عدوك فيك
    Array
    المشاركات
    199

    افتراضي رد: تراويح(2) - 11 - سر إعجاز القرآن.....!!

    مرحبا بك أبا حسام .
    بقراءة الموضوع ,أعادني نحو عشرين سنة خلت .فقد كان معنا زميل من بلد عربي قال لي ذات مرة :
    ابشرك اصبحت وهابيا ؟قلت ولما ,وما في الامر؟ قال :
    استمعت الى شيخ عندكم في الحرم ,يعرب اية بخلاف ما تعلمناه ,وكان تخصصه لغه عربيه .قال:
    فراجعت المراجع فوجدت ان ماذكره الشيخ هوالصحيح او قال الراجح ,ومانحن عليه بخلافه .والمشكله انه يترتب عليه
    تفسيرا للايه يختلف تماما عن تفسيركم .قال :
    فاشبعت المسأ لة بحثا من حيث اللغه والتفسير الشرعي ,فوجدت الصواب لغة وتفسيرا مع ما تقولون به هنا ,وهو ماذكرته مراجع اللغه والتفسير من الصدر الاول قبل ان نسمع ما يسمى بالوهابيه .عندها غيرت مذهبي العقدي ,ولو لم يكن من سفري الاهذه لكفت .
    ان اعجاز القران لاينظب, لغة وبلاغةومعنا كما تفظلتم . رزقنا الله جميعا تدبره وفهم معانيه
    شكري وتقديري


  8. #8

    افتراضي رد: تراويح(2) - 11 - سر إعجاز القرآن.....!!

    أيها الفضلاءُ

    - السفير - التوجه - المشارق - الفانوس - آل ياسر - تركي آل مسعود.

    شكراً لكم ؛ وجزاكم الله كل خير على ما ذكرتم, ونسأل الله

    أن يتقبل منا ومنكم الصيام والقيام.


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الأعضاء الذين قرأو هذا الموضوع : 0

لا يوجد لديك تصريح لمشاهدة قائمة اسماء الأعضاء.

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •